صفاقس: فتح بحث تحقيقي بخصوص حرق المستودع البلدي للحجز بعقارب

ولت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية صفاقس2، اليوم الخميس، فتح بحث تحقيقي ضد كل من عسى ان يكشف عنه البحث من اجل تكوين وفاق بقصد التحضير او ارتكاب اعتداء على الاشخاص والاملاك واضرام النار عمدا بمحل معد للسكن والسرقة الواقعة ليلا من قبل عدد من الافراد يحملون سلاحا ظاهرا او خفيا والمشاركة في ذلك، طبقا للفصول 131 و132 و307 (الفقرة1 ) و258 و260 و261 و32 من المجلة الجزائية، وذلك بخصوص عملية الحرق التي تعرض لها المستودع البلدي للحجز بعقارب خلال الليلة الفاصلة بين الاربعاء والخميس.

واوضح الناطق الرسمي باسم محاكم صفاقس، مراد التركي، في بلاغ اعلامي اصدره، اليوم الخميس، انه تم خلال هذه العملية تعرض 10 سيارات محجوزة للحرق، في حين تم رفع سيارة واحدة جاري البحث عنها، مشيرا الى ان قاضي التحقيق الاول بالمكتب الثاني بالمحكمة ذاتها قد تعهد بالموضوع.


وفي سياق متصل بموجة الاحتجاجات والغضب التي تشهدها معتمدية عقارب منذ بداية الاسبوع الجاري والمواجهات بين المحتجين الرافضين لقرار وزارة البيئة اعادة فتح مصب “القنة” ووحدات الامن، اكد الناطق الرسمي باسم محاكم صفاقس، انه تم خلال الليلة الفاصلة بين يوم 9 و10 نوفمبر الجاري والى غاية يوم 11، الاحتفاظ بشخصين (2) من اجل هضم جانب موظف عمومي بالقول والتهديد، كما تم الاحتفاظ ب3 اشخاص من اجل مسك قوارير حارقة وحجارة، مشيرا الى انه ستقع احالتهم على النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية صفاقس2 لاجراء ما تراه صالحا بشانهم.

أخبار ذات صلة